الخميس 24 مايو 2018
  • RSS
  • Delicious
  • Digg
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
عرب كول » أخبار عرب كول » أغنى امرأة في أوروبا تتصالح مع ابنتها الوحيدة بعد سنوات من الخلافات
Share Button

أغنى امرأة في أوروبا تتصالح مع ابنتها الوحيدة بعد سنوات من الخلافات
بعد سنوات من الخلافات الحادة تصالحت ليليان بيتنكورت صاحبة لقب “أغنى امرأة في أوروبا” مع ابنتها الوحيدة.
وقالت وريثة شركة “لوريال” الشهيرة لمستحضرات التجميل في تصريحات لصحيفة “لوفيغارو” الصادرة اليوم الأربعاء: “تصالحنا وأصحبنا نتقابل كثيرا وهو أمر يسعدني بشدة”.
واعترفت بيتنكورت (88 عاما) بوجود اختلاف كبير بين شخصيتها وشخصية ابنتها الوحيدة فرانسواز (57 عاما) وأضافت: “ولكن هذه ليست مسألة سيئة” مؤكدة أنها تستمتع كثيرا بمشاهدة حفيديها وهما يكبران.
واستمر الخلاف بين الأم الثرية وابنتها لسنوات طويلة حيث كانت فرانسواز تتهم والدتها بأنها تهدر جزء كبيرا من ثروتها بسبب تأثير أصدقائها ومعارفها عليها. وكانت الإبنة تتهم والدتها بإهدار أموال كثيرة على المصور فرانسوا – ماري بينيه وقالت إنه حصل من والدتها على هدايا تقترب قيمتها من مليار يورو.

ورفعت فرانسواز قضية في حق المصور كما طالبت بوضع والدتها تحت الوصاية.

وفي المقابل تقدمت الأم ببلاغ ضد ابنتها واتهمتها فيه بممارسة “الإرهاب النفسي” عليها.

واتفقت الأم والابنة مطلع العام الجاري على تسوية الخلافات القضائية التي استمرت ثلاثة أعوام.

وعن حالتها الصحية في الوقت الحالي قالت ليليان للصحيفة إن وضعها الصحي ليس سيئا وأضافت: “ولكن مثل أي شخص أشعر في بعض الأيام بالتعب”.

وتقدر مجلة “فوربس” الأميركية ثروة ليليان بحوالي 20 مليار دولار (ما يعادل 8ر13 مليار يورو).

شات صوتي
شات عرب كول : أخبار عرب كول