الثلاثاء 21 نوفمبر 2017
  • RSS
  • Delicious
  • Digg
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
عرب كول » أخبار عرب كول » استخدام المياه الجوفية يرفع منسوب مياه البحر
Share Button

استخدام المياه الجوفية يرفع منسوب مياه البحر
قال علماء من هولندا إن رفع الإنسان المياه الجوفية باستخدام طلمبات يزيد من منسوب مياه البحر. وأعد الباحثون نماذج حاسوبية توقعوا من خلالها أن يرتفع منسوب البحر بنحو 82ر0 مليمتر سنويا في السنوات التي تسبق عام 2050 وتليه وذلك حسبما أوضح الباحثون في دراستهم التي نشروا نتائجها الأربعاء في مجلة ‘جيوفيزكال ريفيو ليترس’.

وأشار الباحثون إلى أن جزءا صغيرا من هذه المياه التي تستخدم في الري والشرب والصناعة هو الذي يعود مرة أخرى لجوف الأرض في حين يتبخر قد كبير منه أو يتسرب للأنهار أو البحار عبر قنوات.

وحذر الباحثون من أن أهمية المياه التي يرفعها الإنسان من باطن الأرض ستكون”خلال السنوات المقبلة مشابهة لأهمية الأنهار و الكتل الجليدية الآخذة في الذوبان بدون منطقة جرينلاند و منطقة القطب الجنوبي.

وجمع الباحثون تحت إشراف يوشيهيد وادا من جامعة أوتريخت الهولندية بيانات عن كميات المياه الجوفية التي يتم رفعها في عدد من الدول و وضعوا نماذج محاكاة لتجدد المياه الجوفية في هذه الدول آخذين في الاعتبار البيانات المتعلقة بتطور استهلاك المياه وبيانات الأقمار الصناعية عن منسوب المياه الجوفية في هذه الدول.

وجد الباحثون أن البشر استخرجوا الكثير من المياه الجوفية في الفترة بين عام 1970 و 1990 ولكنهم أقاموا الكثير من السدود التي احتجزت كميات هائلة من المياه على سطح اليابسة وأن منسوب البحر يرتفع منذ تسعينات القرن الماضي جراء كثرة استخراج المياه الجوفية بالإضافة إلى فقدان المزيد من المياه على الأرض جراء تجفيف مساحات واسعة منها وإزالة مساحات من الغابات.

وتوقع الباحثون أن يؤدي ذلك إلى ارتفاع منسوب البحر بواقع 05ر0 مليمتر سنويا بدءا من منتصف القرن الجاري.

وحسب الباحثين فإن استخراج المياه الجوفية ارتفع في السنوات القليلة السابقة لعام 2000 والتالية له تسبب في زيادة منسوب البحر بنحو 57ر0مليمتر سنويا أي أكثر من معدل ارتفاعه في السنوات القريبة من عام 1900 وذلك عندما بلغ معدل ارتفاع منسوب البحر 035ر0 مليمتر سنويا حسب نماذج المحاكاة التي اعتمد عليها العلماء.

وتوقع العلماء أن يصل معدل ارتفاع منسوب البحر جراء ضخ المياه الجوفية إلى 31 مليمترا سنويا بحلول عام 2050 مقارنة بمعدله عام 1900 وذلك إذا ظلت الأمور تتطور حسبما تنبأت به نماذجهم.

وأشار الباحثون إلى أن استهلاك البشرية من المياه ارتفع في الماضي جراء تزايد السكان بشكل رئيسي وجراء تكثيف الزراعة وحذروا من أن التغير المناخي سيلعب دورا كبيرا مستقبلا في ارتفاع منسوب سطح البحر وشددوا على ضرورة بحث سبل الاستفادة من المياه الجوفية بشكل أكثر فعالية عما هو عليه الحال الآن.

شات صوتي
شات عرب كول : أخبار عرب كول