الثلاثاء 24 أكتوبر 2017
  • RSS
  • Delicious
  • Digg
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
عرب كول » تكنولوجيا الصوتيات » ارتداد الموجات الصوتية
Share Button

ارتداد الموجات الصوتية

ارتداد الموجات الصوتية :الصدى، أو ردة الصدى، أو رجع الصدى؛ لغة، هو الصوت، وما يرد عليك أو يجيبك من صوت الجبل أو نحوه بمثل صوتك. قال الله: ” وما كان صَلاتُهُم عندَ البَيْتِ إلا مُكاءً وتَصْدِيَةً”. َوالتَّصْدِيَة: ضَرْبُكَ يَداً على يَدٍ لتُسْمِعَ ذلك إنساناً، وهو من قوله مُكاءً وتَصْدِيَة. صَدَّى: قيلَ أَصْلُه صَدَّدَ لأَنَّه يقابِلُ في التَّصْفِيقِ صَدُّ هذا صَدَّ الآخَرِ أَي وجْهاهُما وجْهُ الكَفِّ يقابِلُ وَجْهَ الكَفِّ الأُخْرَى. والصَّدَى: موضِعُ السَّمْعِ من الرَّأْسِ.

ويقال: “أوحى من صدى”؛ و” أصم الله صداه”، و”صم صداه”، وهو دعاء بالهلاك، لأنه إذا هلك لم يجبه الصدى. وقال الشاعر:

سأل الصدى عنه وأصغى للصدى —— كيما يجيب فقال مثل مقاله

وقال آخر:

وقد تبدي لك المرآة شخصا —— ويسمعك الصدى ما قد تنادي

وآخر:

ومُسْتَنْبَحٍ، يَعْوي الصَّدى لِعُوائِه، ——- تنَوَّرَ ناري فاسْتَناها وأَوْمَضـا

والعرب تطلق على الصدى “ابنة الجبل”، ومن ذلك قولهم “صمي ابنة الجبل مهما يقل تقل” وهو مثل يضرب للامعة الذليل الذي يتبع لغيره؛ وكذلك “هو ابنة الجبل” يضرب لمن يكون مع كل أحد. كما كانوا يقولون: “بنت صفا تقول عن سماع”، وبنت صفا مثل قولهم بنت الجبل يعنون بها الصدى. كما كانوا يطلقون على الصدى “ابن الطود”، ومن ذلك قول الشاعر:

دعوت خليدا دعوة كأنما —— دعوت به ابن الطود أو هو أسرع

ويعرف الصدى واصواته في عدد من اللغات اللاتينية ب “إيكو” echo، وأصلها أسطورة يونانية قديمة؛ حيث كانت إيكو هي ربة الجبال، لكنها عرفت بين الأرباب بطول لسانها ولجاجتها، فضاقوا بها ذرعا، وحكموا عليها بعقوبة من جنس إثمها، وهي أن تعجز عن النطق بما هو جديد، وأن ينحصر نطقها في شيء واحد فقط، وهو أن تردد المقطع الأخير مما تسمعه.

شات صوتي
شات عرب كول : تكنولوجيا الصوتيات