عرب كول : تنطلق اليوم الجمعة الرحلة التاريخية للرحالة السعودي دخيل الله المطرفي، والتي ستكون مخصصة للقطب المتجمد الشمالي. ومن المتوقع أن تستمر الرحلة لنحو ستة أيام، تبدأ من اليوم وتنتهي في 31 من الشهر نفسه.

وتنطلق الرحلة من الرياض مروراً بالعاصمة الفرنسية باريس، ثم العاصمة النرويجية أوسلو ثم في أقصى الشمال إلى مدينة تسمى “ترومسو”، والتي تنطلق منها الرحلة عبر الثلوج هناك.

ونقلت صحيفة “الرياض” عن دخيل الله المطرفي قوله إن فكرة الرحلة راودته قبل عامين، حيث قاده شغفه في علم الفلك والنجوم والطقس إلى البحث عن تطبيق الفكرة، موضحاً أنه ينوي الوصول إلى أبعد نقطة تدعى لدى المتخصصين “الوصول إلى مواقع جغرافية محايدة مكانيا”، ومن ثم توثيق الشفق القطبي.

وتابع المطرفي أنه منذ فترة بدأ يستعد بجمع أكبر قدر من المعلومات عن الرحلة، والمناطق التي ينوي المرور بها، حيث إن السكن هناك سيكون في أكواخ صغيرة، إلى جانب إمكانية الاستعانة بحيوان الرنة لجر الأمتعة أثناء الرحلات اليومية.

وأضاف المطرفي أنه يسعى إلى التصوير الجوي للرحلة، حيث إنه ينوي رفع علم المملكة في نهاية الرحلة، وبعد أن ينهي هدفه من الرحلة وهو توثيق الشفق القطبي.

وأكد المطرفي أن العديد من المهتمين في مثل هذه الرحلات بدأوا بمتابعة تفاصيل رحلته إلى القطب المتجمد الشمالي، وأن ذلك يعطيه حافزا معنويا في توثيق كل تفاصيل الرحلة عبر حسابه على “سناب شات”، مشيراً إلى أن أكثر ما يقلقه في الرحلة هو في تغير الساعة البيولوجية هناك، حيث إن النهار لا يتجاوز ست ساعات، فضلا عن درجة الحرارة المتدنية جداً.